خلاصة تاريخ إندونيسيا مند العصر الحجري حتى العصر الإستقلالي

- Desember 14, 2017
إنّ حفرية إنسان جاوا القديم التي اكتشفت عام 1890م بالقرب من قرية (ترينيل) فى شرق جاوا تدل على أنّ إندونيسيا استوطن فيها السكان قبل ظهور طويلة، كما تشهد اكتشافات أخرى على وجود إنساني كثيف في العصر الحجري.

ثمّ إنّ هناك اعتقادا سائدا فى أنّه مابين 3000 و 5000 قبل الميلاد وقعت هجرة من جنوب الصين (يونان) و (تونكين) قوامها شعب ملايوي من الصنف المغولي أدخل ثقافات العصور الحجرية والبرونزية  والحديدية بالإضافة إلى اللغات الأسترونيسية إلى الإندونيسيا، وقد اختلط هؤلاء بالسكان الأصليين، فزرعوا الأرز، وأقاموا في القرى، وسافروا بحرا باتجاه الغرب حتى وصلوا إلى مدغشقر وباتجاه الشرق إلى بولينيزيا وجزر الأيستر.
وابتداء من  عام 206 قبل الميلاد وحتى عام 24 تم إنسان علاقات  تجارية مع الصين، وقد نتج عن الاتصلات التى تمت مع السكان جنوب الهند فى القرن الأول الميلادي،  تدفق الهندوس إلى الأرخبيل الإندونسيّ، وستمر ذلك حتي لقرن السابع الميلادي. 


وقد دام التأثير الهندوشي والبودي أربعة عشرة قرنا نشأت خلالها حضارة هندوكية إندونيسية ومملكتان قويتان هما: مملكة سرلويجايا فى جزيرة سومطرا ما بين القرن السابع والقرن التاسع الميلادي، ومملكة ماجاياهيت فى شرق جاوا فى القرن الثالث عشر الميلادي، وقد تفككت هاتان المملكتان فى القرن السادس عشر. 

وقد وصل بعض العرب أول الأمر إلى شمال سومطرا، وكان ذلك عام  846 م فقامت الممالك الإسلامية فى جاوا بعد ذلك، وانتشر الدين الإسلامي في جميع أرجاء الجزر الإندونيسية. 

أما البرتغاليون فقد وصلوا إلى جزيرة (مالوكو) (جزر التوابل) فى القرن السادس عشر بحثا عن التوابل، تبعتهم بعد ذلك شركة الهدندي الشرقية الهولندية المتحدة عام 1605 م التي سيطرت على تجارة التوابل وزادات من هيمنتها على الأرضي الإندونيسية.
وخلال الحروب النابوليونية فى أوروبا عندما تم احتلال هولندا من قبل فرنسا وقعت إندونيسيا تحتى الإستعمار البريطاني مابين 1811 م 1816 م، وتم تعيين توماس ستامفرود حاكما عاما، فأدخل الحكم الذاتي الجزئي للبلاد، وقد تم حوض الغمار حروب عديدة ضد شركة الهندي الشركية الهولندية، ونتج عن المشاعر الوطنية المتنامية تكوين حركات الإستقلال الوطنية. 

ومع الإختلال الياباني لإندونيسيا ازدادت قوة الحركات الوطنية مما ساعد سوكرنو ومحمد حتىّ  على إعلان الإستقلال البلاد فى 17 أغسطس عام 1945م أي بعد استسلام اليابان. ويقوم دستور عام 1945 م والفلسفة الوطنية (بنتشاسيلا) الواردة فى ديباجة الدستور بتوجيه سياسة الحكومة القائمة حاليا وسائر أجهزة الدولة أيضا، والمبادئ الخمسة التي تتضمنها  هذه الفلسفة (بنتشاسيلا) وهي:
  1. الإيمان بإله الأعلى الواحد
  2. إنسانية عادلة متحضرة
  3. وحدة الشعب والأراضي الإندونسية
  4. سيادة الشعب بموجوب حكمة الإجتماع فى المداولات بين ممثلي الشعب
  5. العدالة الإجتماعية للشعب الإندونسي كله.    
ولنيل تاريخ إندونيسيا تاما تفضل تحميل كتب تاريخ إندونيسيا بشكل PDF هنا                                 
 

Start typing and press Enter to search